Patriach, Cardinal and Now Dr. Sfeir - Congratulations

Opinions, Editorials and Discussion

Moderators: Abou Jamra, Prince Cadmus II

Patriach, Cardinal and Now Dr. Sfeir - Congratulations

Postby haroun » Mon May 19, 2008 5:15 am

Villanova University Confers an Honorary Degree On Patriach Sfeir:
His Beatitude and Eminence Patriarch Nasrallah Peter Cardinal Sfeir, the Maronite Patriarch of Antioch and all the East, will receive the degree of Doctor of Humane Letters, honoris causa. As Patriarch, he heads Lebanon’s largest Christian community, the Maronite Church, an Eastern Catholic Rite that is in communion with the Holy See.

Cardinal Sfeir was ordained a priest on May 7, 1950, and was appointed curate of the parish of Reyfoun and secretary of the Diocese of Damascus from 1950 to 1956. On June 19, 1961, Cardinal Sfeir was named Patriarchal Vicar General; later that year, he was ordained Bishop. Cardinal Sfeir was subsequently named Councilor of the Commission for the Revision of Canon Law in 1980.

In 1977, he was named representative of the President of the Assembly of Catholic Patriarchs and Bishops in Lebanon for Caritas-Lebanon. He was elected Patriarch on April 19, 1986, and assumed responsibility on April 27 that year. Since then, Cardinal Sfeir has participated in three General Assemblies of the Synod of Bishops between 1986 and 1994. He is also President of the Assembly of Patriarchs and Catholic Bishops in Lebanon and the Middle East.

He was created Cardinal by Pope John Paul II in the Consistory of November 26, 1994. He is a member of the Congregation for Oriental Churches and also the Special Synod for Lebanon.

His many achievements include numerous published works as well as Arabic translations of several documents of Pope John Paul II. He has promulgated the new Maronite Liturgy, and established funds to support retired bishops. He has overseen the construction of several key building projects that have enhanced the Patriarchal See as well as Maronite institutions outside of Lebanon. In addition, Cardinal Sfeir has gone on pastoral visits to 18 countries since 1986 and travels to the Vatican each year.

Cardinal Sfeir was a tireless supporter of freedom and pluralism in Lebanon during that country’s tragic civil war and occupation by foreign powers. By virtue of his religious leadership, he continues to be a symbol of unity in Lebanon and a source of hope for Muslims and Christians alike. His role of peacemaker in this conflict-ridden area has made him a significant figure in the Church and Lebanon’s great bridge builder, insisting on dialogue and peaceful conflict resolution for all of Lebanon’s difficulties.



دكتوراه فخرية في الآداب الإنسانية من جامعة فيلانوفا:
"صفير كافح للحوار والحرية ولسيادة الوطن واستقلاله"



البطريرك صفير بعد تلقيه الدكتوراه الفخرية من جامعة فيلا نوفا.
فيلادلفيا – من حبيب شلوق:
"لانه كافح في سبيل الكنيسة وفي سبيل الحوار والحرية والسيادة والاستقلال للوطن منذ امد طويل"، كما تضمن طلب الدكتوراه واسبابه الذي تلاه الاب الدكتور كيل اليس (الياس خليل) الاستاذ في الجامعة منح رئيس جامعة فيلانوفا الاب بيتر دونوهيو، البطريرك الماروني الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير دكتوراه فخرية في الآداب الانسانية، في احتفال اقيم في باحة الجامعة وحضره وفق مصادر ادارتها نحو 15 الف شخص جاؤوا يحضرون حفل تخرج نحو 1500 من طلاب الجامعة اضافة الى منح 5 شخصيات بينهم البطريرك صفير الدكتوراه الفخرية في احتفال ضخم اقيم الساعة العاشرة صباح امس (الخامسة مساء بتوقيت بيروت)، واستهل بالنشيد الوطني الاميركي، ثم نشيد الجامعة التي يعود تاريخ انشائها الى عام 1842، فكلمة الهيئة التعليمية ألقاها احد الدكاترة واعقبها بصلاة، فكلمة الخريجين، ثم بدأ تسليم شهادات الدكتوراه الفخرية، ومما تلاه الاب الياس خليل في اسباب طلب الدكتوراه: "لقد كافح البطريرك صفير في سبيل الكنيسة والحوار والحرية والسيادة والاستقلال للوطن منذ امد طويل"، ووصفه بأنه "الرجل الحكيم والواعي" في بلد هو "مثال الحرية في الشرق".
وحضر الاحتفال الوفد المرافق للبطريرك: المطران رولان ابو جوة والاب العام لجمعية المرسلين اللبنانيين ايلي ماضي ومطران بروكلين غريغوري منصور ونائبه العام المونسنيور مايكل توماس والاب جيفري عبدالله من ابرشية مار مارون في اوستراليا، وشماس البطريرك جورج صليبا.
كذلك حضر مدير مكتب شركة "طيران الشرق الاوسط" في نيويورك اديب قسيس والسيد سيمون ابي نادر المنسق بين الوفد والشرطة الاميركية.
وقبيل مغادرته، حرص احد الخريجين على التقاط صورة مع البطريرك، لكن الموكب توقف في الجهة المقابلة فسارع الى هناك وركع امام البطريرك وقبّل يده ثم الخاتم وقال انه اميركي يدعى مايك ناتارو وتعلّم في بيروت سنتين، طالباً بركته قائلاً له "اني اصلي لانتهاء مأساة لبنان لاني احبه".
واللافت ان هذا الطالب تكلم العربية المحكية بطلاقة.
وسبقت احتفال منحه الدكتوراه، مأدبة عشاء تكريمية اقامتها جامعة بيلا نوفا في مقرها، ودعت اليها شخصيات اكاديمية معدودة.
وشارك في اللقاء رئيس الجامعة بيتر دونويه، ورئيس اساقفة فيلادلفيا الكاردينال جوستن ريغالي، والوفد المرافق للبطريرك وعدد من اساتذة الجامعة واساتذة جامعيين منهم مروان كريديه ممثلا حاكم الولاية وناصر شور وميشال ابو فاضل.
والقى الاب خليل الياس وهو من اصل لبناني وعميد كلية العلوم والفنون كلمة شرح فيها مراحل الاعداد للتكريم. كذلك القى ناصر شور من كلية الاتصالات وهو لبناني من صور، كلمة مستوحاة من رسائل بولس الرسول، ثم القى مروان كريديه ممثل الحاكم ادوار رينون وقدم باسمه هدية الى البطريرك، والقى رئيس الجامعة بيتر دونوهيو كلمة رحب فيها بالبطريرك وقال انه شرف كبير للجامعة ان تستقبل البطريرك صفير وتكرمه، و"نعتبر ان تكريمه تكريم لكل لبنان". وتحدث عن"عظمة الشعب اللبناني وما قدمه ويقدمه على صعيد الثقافة والعلم والعمل والعطاء".
وقدم رئيس الجامعة للبطريرك صفير ايقونة العذراء والمصلوب وهي من اعمال احد اساتذة الجامعة المعروفين على الصعيد العالمي.
والقى البطريرك صفير كلمة، حيا فيها الاب دونوهيو، والاب اليس (خليل الياس)، والآباء الاوغسطينيين، والجامعة وادارتها، والجامعة الاميركية للعلوم والتكنولوجيا في لبنان (ونأسف لانهم لم يستطيعوا الوصول لمشاركتنا في هذه المناسبة، بسبب الوضع في لبنان).
وتحدث عن "لبنان الجميل، ولبنان شربل ورفقا والحرديني والمكرم يعقوب الكبوشي، معربا عن امله في توصل الى حل من خلال الحوار الحاصل اليوم بين المعنيين.
كذلك، عبّر عن فرحه لان هذه الجامعة الكاثوليكية تتعاون مع الجامعة الاميركية للعلوم والتكنولوجيا في لبنان، الامر المثمر والمهم جدا، ولان الجامعة في نطاق ابرشية فيلادلفيا، حيث ان صاحب النيافة الكاردينال جاستن ريغالي هو صديق للبنان وزاره مرارا، وهو صديق شخصي لي، وهذه الزيارة تمكنني من اشكره هنا باسمي وباسم الكنيسة المارونية.
ثم تحدث عن التربية الكاثوليكية، مركزاً على "الشباب من ابناء شعبنا ليعرفوا العالم من خلال كل ثقافاته، وليغرفوا من معين التقاليد الكاثوليكية الغنية. مشيراً الى ان "العيش بالمبادئ الكاثوليكية يعني العيش بالعدالة الاجتماعية"، داعياً الى "معرفة افكار الآخر، واطلاعه على افكارنا، وهذا التبادل في المعرفة يجعل من لبنان في غنى كبير". ولفت الى ان هذا ما تتابع التربية الكاثوليكية الابتدائية والثانوية والعالمية، القيام به في لبنان".


نيوتاون

وكان البطريرك صفير، زار قبل الظهر مدينة نيو تاون، حيث اقيم له استقبال حاشد في باحات كنيسة مار شربل التي بناها ابناء الرعية ومعظمهم من قرى منطقة جبيل.
وازدانت الساحة بالاعلام اللبنانية وصور البطريرك صفير الذي ترأس زياحاً شاركه فيه المطارنة رولان ابو جودة وغريغوري منصور وروبرت شاهين والاب العام ماضي والمونسنيور مايكل توماس، ثم ترأس قداساً، حضره ابناء الرعية.
وألقى كاهن الرعية الاب بولس معوض كلمة رحب فيها بالبطريرك صفير والوفد المرافق، ثم ألقى البطريرك عظة شكر فيها الاب معوض وسلفه الاب بولس مراد، مشيراً الى "انها المرة الاولى التي ازور فيها هذه الرعية علماً انني زرت الولايات المتحدة الاميركية مرات"، وشكر لهم "التفافكم حول مطران الابرشية (منصور) والكاهن"، وطلب "بركة الله عليكم وعلى عيالكم".
وبعد القداس، كان غداء اعدته عائلات الرعية في صالون الكنيسة شارك فيه الحضور في القداس، ومن بينهم باسم ضو والياس ضو (برج حمود)، وغابي بيروتي (قرطبا)، وكريستوف الهاشم وميشال سليمان وسيمون عبود وجوزف عبود (جاج)، وانطوان حبيقة (بسكنتا) وعفيف نسيم (الاشرفية) والدكتور ميشال بو فاضل (نابيه)، وهنري بشعلان (صليما)، وجورج حداد (زحلة).
وتولت فتيات الرعية والسيدات الاهتمام بضيافة الحضور وتوزيع المأكل.
وألقى السيد جان هاشم قصيدة، ثم قدم جورج نمور كلمة، ثم تحدث مؤسس الرعية الاب شربل ليشع من مجدليا – زغرتا، فدعا الى "المحافظة على وجود القديس شربل بينكم، لئلا يهرب منكم"، واضاف: "ما تخلوا السياسة اللبنانية تتدخل في الكنيسة، خلّوها برا". واضاف: "البطرك مدرستنا".
واشار الى "ان هذا اليوم مبارك ومقدس، لان يزورنا بطريرك ليس الموارنة فحسب، انما بطريرك المسيحيين في الشرق، وبطريرك الموارنة في الشرق والعالم".
ورد البطريرك بكلمة دعا فيها ابناء الجالية الى الحفاظ على تقاليدهم "التي ظهرت جلية سواء بخدمة القداس بالعربية والسريانية، او بالضيافة والعونة بين سيدات الرعية"، وباركهم جميعاً.

شمعون: حرام أن يعير احد عون أهمية لأن دواءه ليس عندنا بل في العصفورية
الجوزو: لقد سقط لبنان وسقطت حكوماته، بفضل إرهاب حزب الله
User avatar
haroun
senior member
 
Posts: 643
Joined: Sat Apr 08, 2006 10:46 pm
Location: Under the kharroube

Return to Politics - Lebanon

Who is online

Users browsing this forum: No registered users and 2 guests

cron